مباحثات أردنية سعودية تشارك في ضرورة نبذ التعديات والإنتهاكات الإسرائيلية ضد فلسطين
إعتقال القوات الإسرائيلية للفلسطينيين

ندد كلًا من الجانبين السعودي والأردني بالإنتهاكات التي تحدث في فلسطين, داعين إلى حمايتهم من الإسرائيلين.

وتناول وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي ووزير خارجية المملكة العربية السعودية الأمير فيصل بن فرحان في محادثة هاتفية, باب النقاش حول الإضطهاد والظلم الذي يمارسه الإسرائيليون على أهل فلسطين والتعدي على أراضيهم بالوحشية.

وتحدثا عن الجهود المبذولة لحماية الشعب الفلسطيني وأهالي حي الشيخ جراح من الإعتداءات والإنتهاكات الإسرائيلية والعدوان على غزة.

وأكد الوزيران بضرورة بلورة جهد دولي فاعل لحماية الفلسطينيين من الإسرائيليين, ويستلزم وقف إسرائيل جميع انتهاكاتها في الحرم القدسي،المسجد الأقصى المبارك، واحترام الوضع التاريخي والقانوني القائم في القدس ومقدساتها. 

بالإضافة إلى ذلك، أكد الوزيران خلال الاتصال، الذي جاء تنفيذا لتوجيهات قيادتي المملكتين إدامة التشاور والتنسيق، واستمرار العمل على تعزيز العلاقات الاخوية التاريخية والتعاون في مختلف المجالات.  

واستعرض الوزيران التطورات في المنطقة وأكدا قبيل اجتماع مجلس جامعة الدول العربية في دورته غير العادية على المستوى الوزاري اليوم أهمية تفعيل العمل العربي المشترك في مواجهة التحديات.

وحمّل أبو الغيط, الأمين العام للجامعة العربية, إسرائيل مسؤولية “هذا التصعيد الخطير” للوضع في القدس، ودعا المجتمع الدولي إلى التحرك فورا لوقف العنف.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *