6 أطعمة تساعد في تقوية العظام
طعام

يقترح الخبراء أن هناك العديد من العناصر الغذائية للحفاظ على صحة العظام ، لأنها يمكن أن تزيد من صحة الجسم وهيكله الداعم ، لذلك

ما هي الأطعمة التي ينصح الخبراء بتناولها لتقوية العظام؟

سمك التونة: يحتوى على كمية عالية من الفيتامينات والعناصر الغذائية التى تعمل على تعزيز صحة الجسم وحمايته من الأمراض والأوبئة، كما يعمل على تقوية عضلات القلب وحمايته من المشاكل الصحية

زيادة الوزن يعتبر مشكلة رئيسية يواجهها غالبية الناس هذه الأيام

،حيث توفر لنا التونة طعمًا جيدًا مع موازنة السعرات الحرارية لدينا نظرًا لقلة محتواها من الدهون وغنية بالبروتينات والمواد المغذية.

,تحتوي التونة على فيتامين ب وهو عنصر رئيسي في تقوية العظام. هذا الفيتامين يقوي العظام ويقيها من الإصابات مثل الكسور،أضف هذا في نظامك الغذائي اليومي واحترس من النتائج الفعالة.,تحتوي التونة على فيتامين ب وهو عنصر رئيسي في تقوية العظام والعضلات والوقايه من الهشاشة.

يساعد مركب فيتامين ب الموجود في الأسماك في الحفاظ على صحة بشرتنا ,

يحتوي على بروتين يسمى الإيلاستين الذي يعطي لونًا ناعمًا لبشرتنا. إذا كنت ترغب في تحسين صحة بشرتك ، فاحضر التونة لإنقاذك سوف يساعدك في الحصول على بشرة متألقة.

الحليب: سائل غني بالمغذيات تنتجه إناث الثدييات لإطعام صغارها ، وأكثرها استهلاكا هي تلك المستخرجة من الأبقار والأغنام والماعز.

يعتبر استهلاك الحليب موضوعًا ساخنًا في التغذية ، لذلك قد تتساءل عما إذا كان مفيدًا أم ضارًا ، وهذه هي الفوائد الصحية للحليب

يحتوي الحليب على مجموعة واسعة من العناصر الغذائية بما في ذلك الفيتامينات والمعادن، مثل: فيتامين ب 12، وفيتامين د، وفيتامين أ، والبوتاسيوم، والكالسيوم، والفسفور، والسيلينيوم، والمغنيسيوم والزنك وغيرها, بالإضافة إلى ذلك فهو مصدر جيد للدهون الصحية، ومضادات الأكسدة، ويحتوي على المئات من الأحماض الدهنية المختلفة، بما في ذلك حمض اللينوليك المقترن (CLA) وأوميغا 3، التي تتميز بالعديد من الفوائد الصحية، مثل: انخفاض خطر الإصابة بداء السكري وأمراض القلب ,يمكن أن يختلف المحتوى الغذائي للحليب، وهذا يتعلق بعدة عوامل، مثل: محتواه من الدهون، وطريقة معالجة البقرة التي جاء منها الحليب، والنظان الغذائي للثديات التي جاء منها.

 

اللوز:يحتوي على أحماض دهنية غير مشبعة تساعد على خفض الكوليسترول.

يعد غني بالمغنيسيوم، والكالسيوم، وفيتامين هـ، والبوتاسيوم، ولذلك يساعد على خفض ضغط الدم وتقوية العظام.

يساعد في موازنة السكر في الجسم.,تخفيف الحرقة,تحسين مرونة الجلد. ,تحسين الحالة المزاجية

يساعد في زيادة الرغبة الجنسية، إذا مللتم من وضع الفراولة على الكعك فيجب أن تعرفوا أنه من الممكن التنويع ووضع اللوز. , يخفف الغثيان الذي يصاحب الحمل، لذا يمكن للنساء الحوامل الاستمتاع بأكل اللوز المحمص

يمنع انتشار السرطان في الجسم، لذا ينصح مرضى السرطان بإدخال اللوز في حميتهم لاحتوائه على كميات كبيرة من الفيتامينات، والمعادن، والبروتينات، والأحماض الدهنية، والمواد الكيميائية النباتية.

التين يحتوي على مضادات قوية للأكسدة مثل مادة الفينول التي يحتويها التين الجاف بكمية كبيرة، والتي تعزز صحة القلب وتحميه من المشاكل والأمراض، كما يلعب التين دورًا في تحسين مستويات الكوليسترول بشكل عام, تليين الفضلات وتحسين حركة الأمعاء والوقاية من الإمساك أو معالجته.

الوقاية من اضطرابات الجهاز الهضمي بصورة عامة والأمراض المزمنة مثل أمراض القلب والسكري.حيث يحتوي التين بأنواعه سواء الطازج أو المجفف على نوعين من الألياف: الألياف القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان.

للألياف القابلة للذوبان دور كبير في تخفيف الوزن، والسيطرة على الشهية، وخفض نسبة السكر في الدم، وخفض مستويات الكولسترول، بينما تخرج الألياف الغير قابلة للذوبان مع البراز وتحسن عمل الأمعاء.

يمدنا 40 غرام من التين الطازج بما يقارب 1 غرام من الألياف

عصير البرتقال يحتوي على كمية هائلة من فيتامين ج، فهذا يعني أنه يساعد في تقوية عمل الجهاز المناعي وتعزيزه.حيث يعمل فيتامين ج كمضاد أكسدة في الجسم، ويساهم في التقليل من عدد الجذور الحرة الضارة فيه، كما يساهم في إصلاح الخلايا المتضررة ونمو أخرى سليمة في النقطة السابقة قمنا بتوضيح دور فيتامين ج الضروري في الجسم، هذا يعني أن لعصير البرتقال دورًا في خفض خطر الإصابة بالسرطان أيضًا ,التفسير البسيط أن فيتامين ج يقلل من تراكم الجذور الحرة الضارة والتي ترفع من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة، مثل: السرطان، كما أنه يعزز من نمو الخلايا السليمة ويصلح الضرر في المتضررة من أهم المغذيات التي يحتوي عليها عصير البرتقال فيتامين أ، والذي يلعب دورًا في تنظيف الجسم من السموم، كما أن فيتامين أ يعزز من عمل الكلى في الجسم، وبالتالي يساعد ذلك في التخلص من السموم والفضلات المتراكمة فيه.

 

الخضروات الورقية :

فوائد السبانخ الصحية تحتوى السبانخ على مضادات للالتهابات والسرطانات، لأنها تحتوى على نسبة عالية من فيتامين E، بيتاكاروتين، زنك، سيلنيوم، كما أنها تحتوى على إنزيمات هاضمة تساعد على تقليل ضغط الدم. تقي السبانخ من أمراض تقدم السن الخاصة بالعين، كما أنها تساعد على الحفاظ على البصر السليم. السبانخ مفيدة جدًا لنضارة البشرة لأنها تحتوى على نسبة عالية من فيتامين A، كما تحتوى على فيتامين K الذى يساعد على الوقاية من هشاشة العظام. تساعد السبانخ في الوقاية من أمراض المخ، وأمراض نقص المناعة، وأمراض القلب بصفة عامة، وسرطان القولون، كما تقي الجسم من الأمراض السرطانية خاصة سرطان البروستاتا. تعمل السبانخ على خفض نسبة الدهون والكوليسترول في الدم، وتقي من الإصابة بالإمساك لأنها تحتوى على نسبة عالية من الألياف. تقي السبانخ من خطر الإصابة بـ تسمم الحمل بنسبة 58%، كما تقلل من خطر الوفيات الناتجة عنه بنسبة 45%، كما تقلل من خطر الإصابة بالتشنج الحملي لاحتوائها على عنصر الماغنسيوم. تقي السبانخ من أمراض السكري، لأنها تحتوى على الماغنسيوم الذي يساعد يساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم.

فوائد الخس يحتوى الخس على سعرات حرارية قليلة تساعد على إنقاص الوزن لأنه يعطي الشعور بالشبع لأنه غني بالألياف، ويحتوي على نسبة كبيرة من الماء. يقلل الخس من مستوى الكوليسترول الضار في الدم، كما يعمل على تنظيم ضربات الدم، لذلك يساعد الخس في الوقاية من الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. يساعد الخس على الوقاية من مرض السكري، لأنه يعمل على خفض نسبة السكر في الدم، كما يحتوى على الألياف الغذائية. يقلل الخس من خطر الإصابة بالسرطان، لأنه يحتوى على مضادات أكسدة تساعد الجسم على التخلص من السموم.

فوائد اللفت يساعد اللفت على الوقاية من السرطان، لأنه يحتوي على نسبة عالية من فيتامين ج الذى يساعد على الوقاية من المواد المؤكسدة. يحتوى اللفت على نسبة من البروتين، وتعمل البروتينات على زيادة نسبة كريات الدم الحمراء في الجسم، مما ينشط تدفق الأنسجة والخلايا، ويحميها من تلفها بعد تعرضها لأشعة العلاج الكيميائي. تابع كل يوم معلومة طبية على جوجل نيوز

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *