هجرس: قبول طلاب علمي العلوم بالحاسبات والمعلومات

تستعد كلية الحاسبات والمعلومات بجامعة قناة السويس لاستقبال العام الدراسي الجديد فى ظل الإجراءات الاحترازية المشددة ضد كوفيد ١٩، وبعد قرار المجلس الأعلى للجامعات بقبول طلاب الثانوية العامة شعبة العلمي علوم بكليات الحاسبات والمعلومات والذكاء الاصطناعي وعلوم البيانات .

أعلنت الدكتورة ماجدة هجرس رئيس جامعة قناة السويس والمشرف العام على كلية الحاسبات أنه في ظل زيادة الأعداد المقرر قبولها للعام الأكاديمي الجديد ٢٠٢١/٢٠٢٠ يتم الآن دراسة آليات تفعيل نظام التعليم الهجين، بحيث يتم الجمع بين التعليم وجهاً لوجه والتعليم عن بعد ، وتطبيق مبدأ التباعد الاجتماعي بين الطلاب وبنسبة حضور ٣ أيام إسبوعياً كحد أقصى.

وأوضحت رئيس الجامعة انه تقرر زيادة مقرر دراسي جديد (مادة رياضيات ٢ ) كمادة تأهيلية لطلاب الشعبة العلمية الملتحقين بالفرقة الأولى.

وأضاف الدكتور محمد شقيدف نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب أنه يتم التدريب على بنوك الأسئلة والاختبارات الإلكترونية، لتطبيقها بالكامل داخل كلية الحاسبات بحيث تجري الامتحانات عن بعد ،مشيراً إلى وضع نوعين من الجداول الدراسية لمواكبة نوعية التعليم الهجين.

ومن جانبها أكدت الدكتوره غادة الطويل وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب تم الانتهاء من مراجعة نتيجه ١٦٧ طالب وطالبة بالفرقة الرابعة وسوف يتم إعلانها خلال الأيام القليله القادمة ، وفيما يخص إمتحانات الجزء العملى لفرق النقل فتبدأ فى الفترة من ١ وحتى ٨ سبتمبر.

وعن التدريب الصيفي تابعت الدكتوره غادة الطويل ان الكليه تعتمد على التدريب العملى للطلاب حيث تتعاقد الكلية مع أكثر من ٩٢ شركة لتدريب الطلاب بها وزياده صقل مهاراتهم حيث بدأت بالفعل فتره التدريب فى ٤ أغسطس وتستمر لمده ٦ أسابيع ويعتمد على تدريب داخلى “أون لاين ” وخارجى بشركه IPM ،ITI

وتابعت وكيل الكليه لشئون التعليم والطلاب أن الكلية تسعى بما تمتلك من كوادر بشرية وأعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة لتسخير كافة الامكانيات لأبنائها الطلاب وتأهيلهم للحصول على درجة البكالوريوس في تخصصات علوم الحاسب ونظم المعلومات والعلوم الأساسية حيث توفر مدرجات وقاعات تدريسيه مكيفه وسبورات ذكية و١٠ معامل بها أحدث أجهزه الحاسب الآلي بسعة تتراوح من ٢٣ إلى ٢٥ جهاز للمعمل الواحد .

و اكملت إن الجامعة تقدم الدعم الكامل لكافة الأفكار الجادة لابتكارات طلابها المخترعين بالكلية، فقاموا بتنفيذ مشروع ابتكاري “السلة الذكية ” حيث تم قبوله بوحدة إدارة المشروعات بالمجلس الأعلى للجامعات وجارى تنفيذه كوسيلة للتخلص الآمن من النفايات، عن طريق سلة ذكية متحركة مزودة بحساسات لتفريغها إلكترونياً فور امتلائها في سلات أخرى أكبر حجماً.
واتبعت كما قام طلاب الكلية مسبقا بإختراع جهاز روبوت متعدد المهمات، يقوم بتوزيع أوراق الامتحان، وأوراق الإجابة منعاً للتلامس بين المراقبين والطلاب لمواجهة كورونا، حيث يمتلك يد إلكترونية يتم التحكم فيه عن طريق موبايل أبلكيشن وريموت يعمل على بعد ٦ أمتار.

جدير بالذكر أن كلية الحاسبات والمعلومات واحدة من أهم كليات جامعة قناة السويس،
وهى رائدة في دراسة الحاسبات والمعلومات في مصر والمنطقة،وتعد واحدة من اول خمس كليات للحاسبات بالجامعات المصرية.

وتوفر لطلابها فرص العمل بشركات تكنولوجيا المعلومات، وشركات الاتصالات، والبرمجيات، والحلول التكنولوجية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *