“لوسيد موتورز” تنافس “تسلا” للسيارات الكهربائية على إنتاج 365 ألف سيارة سنوياً
لوسيد موتورز

عقدت شركة “لوسيد موتورز” للسيارات الكهربائية الفاخرة إتفاقًا مع شركة الاستحواذ “Churchill Capital Corp IV” ذات الأغراض الخاصة.

وبعد الصفقة، أصبحت القيمة السوقية للشركة المدعومة من قبل صندوق الإستثمارات العامة السعودي، أكثر من 10 مليار دولار، حتى كتابة هذا التقرير، كما ستمنح شركة “لوسيد موتورز” أكثر من 4 مليار دولار من النقد.

وأضافت الشركة إن الصفقة ستستخدم لتوسيع مصنع “لوسيد” في أريزونا، والذي تتوقع في النهاية أن يكون قادراً على إنتاج 365 ألف سيارة سنوياً.

وقد ساعد بيتر رولينسون، الرئيس التنفيذي لشركة “لوسيد”، في تطوير سيارة “موديل S” أثناء عمله في “تسلا” في سياق التنافس مباشرة مع شركة “تسلا”، من 2009 إلى 2012. وتبيع “تسلا”، صانع السيارات الأكثر قيمة في العالم من حيث القيمة السوقية، سيارة “موديل S”، الكهربائية بسعر يبدأ من 73،990 دولاراً.

وتعتبر “Churchill Capital Corp IV” شركة استحواذ ذات أغراض خاصة، وهي شركة شكلية غرضها الوحيد الشراء أو الاندماج مع شركة خاصة من أجل طرحها في السوق العام دون طرح عام أولي تقليدي. وقد اختارت العديد من الشركات طرح أسهمها للاكتتاب العام خلال العام الماضي من خلال شركات الاستحواذ ذات الأغراض الخاصة بدلاً من الاكتتابات العامة الأولية التقليدية، والتي عادة ما تتطلب المزيد من التدقيق من قبل المستثمرين والمنظمين.

وكان إندماج “لوسيد” متوقعاً على نطاق واسع، ما أدى إلى ارتفاع أسهم “Churchill Capital Corp IV” بأكثر من 470٪ منذ بداية العام 2021. بعد الإعلان عن الصفقة، انخفض سعر سهم الشركة بأكثر من 40٪.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *