فرنسا تلغي حصة ديونها المستحقة على السودان 
ماكرون والبرهان وحمدوك في المؤتمر الدولي الفرنسي السوداني

وأشار ماكرون قائلًا: “نحن نؤيد إلغاء كاملا لديون السودان المستحقة لدينا” وتبلغ “نحو خمسة مليارات دولار”.

وأكد ماكرون بإلتزامه في مؤتمر عُقد في العاصمة الفرنسية باريس أمس الإثنين, حول دعم الإنتقال الديمقراطي في السودان.

وكان رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك صرح في مقابلة مع وكالة الأنباء الفرنسية مؤخرًا أنه يريد أن يناقش بهذه المناسبة مسألة إعفاء بلاده من الديون مع نادي باريس “أكبر دائن” للبلاد وتمثل ديونه نحو 38 بالمئة من إجمالي ديون السودان البالغة 60 مليار دولار.

في حين أعلن وزير الإقتصاد الفرنسي برونو لومير أن فرنسا ستساعد السودان المثقل بالديون والذي يخوض عملية إنتقال ديمقراطي، في تسديد متأخراته من الديون لصندوق النقد الدولي من خلال إقراضه 1,5 مليار دولار.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *