زى النهاردة .. قيام الجمهورية الفرنسية والغاء الملكية

تم في مثل هذا اليوم 21 شتنبر من العام 1792 إلغاء الملكية و إعلان الجمهورية الفرنسية الأولى ليشكل ذلك أبرز نتائج الثورة الفرنسية التي اندلعت عام 1789 وامتدت حتى 1799، عرفت خلالها فرنسا سلسلة من الاضطرابات الاجتماعية والسياسية أثرت بشكل بالغ على أوروبا كاملها.

و مع انهيار النظام الملكي المطلق الذي كان قد حكم فرنسا لعدة قرون في غضون ثلاث سنوات، دخل المجتمع الفرنسي عملية تحوّل جذري تميزت بإلغاء الامتيازات الإقطاعية والأرستقراطية والدينية وبروز الجماعات السياسيّة اليساريّة الراديكالية إلى جانب بروز دور عموم الجماهير وفلاحي الريف في تحديد مصير المجتمع.

كما تم خلالها رفع ما عرف باسم مبادئ التنوير وهي المساواة في الحقوق والمواطنة والحرية ومحو الأفكار السائدة عن التقاليد والتسلسل الهرمي والطبقة الأرستقراطية والسلطتين الملكية والدينية.

استمرت الجمهورية الفرنسية حتى قيام الامبراطورية الفرنسية الأولى في عام 1804. وقد أعلن نابليون بونابارت نفسه إمبراطوراًفي عام 1804، بعد أن خدم كقنصل أول من عام 1799 إلى عام 1804 منهياً بذلك الجمهورية الفرنسية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *