جامع وعربيد يبحثان سبل تعزيز التعاون المشترك بين مصر ولبنان
اجتمعت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة مع شارل عربيد رئيس المجلس الاقتصادى والإجتماعى اللبنانى ، وحضور على الحلبى سفير لبنان بالقاهرة وجورج نصراوى عضو المجلس الاقتصادى والاجتماعى ونائب رئيس جمعية الصناعيين ونور عطوى الملحق الاقتصادى بسفارة لبنان فى القاهرة .
وأكدت جامع أن مصر ولبنان ترتبطان بعلاقات سياسية واقتصادية إستراتيجية ترتكز على تاريخ طويل من التعاون الثنائى فى كافة المجالات وعلى مختلف الأصعدة ،مشيرة إلى أهمية ترجمة العلاقات المتميزة بين البلدين لمشروعات تعاون إقتصادى ملموسة تحقق طموحات الشعبين الشقيقين وتصب فى مصلحة الاقتصادين المصرى واللبنانى على حد سواء.
واستعرض اللقاء الفرص الاستثمارية بالقطاعات الصناعية والتجارية والخدمية المستهدفة تمهيداً لعرضها على دوائر الأعمال بكلا البلدين لبدء إستثمارات مصرية لبنانية مشتركة فى هذه المشروعات ،مشيرة إلى توجيهات فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسى بتعزيز التعاون المشترك مع دولة لبنان الشقيقة وبصفة خاصة فى القطاع الاقتصادى .
وأضافت الوزيرة أن الحكومة المصرية خطت خطوات كبيرة فيما يتعلق بتهيئة مناخ الأعمال وتيسير الإجراءات والقضاء على البيروقراطية ،مشيرةً فى هذا الصدد إلى أن هذه الإجراءات من شأنها تعزيز التعاون التجارى والإستثمارى بين مصر ولبنان خلال المرحلة المقبلة .
ومن جانبه أكد شارل عربيد رئيس المجلس الاقتصادى والاجتماعى اللبنانى حرص المجلس على تعزيز العلاقات الإستثمارية بين البلدين وجذب المزيد من الإستثمارات المصرية للسوق اللبنانى فى عدد من القطاعات الصناعية الاستراتيجية ،مشيراً إلى أهمية تفعيل جهود البلدين وإزالة المعوقات التى تعترض الصادرات والواردات وتيسير إجراءات إنشاء وتشغيل المشروعات الصناعية والخدمية.
ووجه عربيد الدعوة لنيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة لزيارة لبنان خلال المرحلة المقبلة للقاء ممثلى الحكومة اللبنانية وأعضاء المجلس الاقتصادى والإجتماعى ومجتمع الأعمال اللبنانى لوضع خارطة طريق للتعاون الاقتصادى المستقبلى بين البلدين
وبدوره أكد على حلبى سفير لبنان بالقاهرة أهمية تعزيز التعاون الاقتصادى المشترك بين مصر ولبنان القائم على التعاون الأخوى بين البلدين الشقيقين ،مشيراً إلى أن اجتماعات الدورة المقبلة للجنة العليا المشتركة المصرية اللبنانية سيتم التحضير لها فور تشكيل حكومة جديدة وذلك تمهيداً لعقدها فى أقرب وقت ممكن .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *