تقرير يكشف أسوء التطبيقات التي تستهلك بطاريات الهواتف الذكية
التطبيقات التي تستنزف بطارية الهاتف

أصدرت شركة التخزين السحابي pCloud، التي تقع في سويسرا, تقرير يجمع فيه 100 تطبيق من أكثر التطبيقات المستهلكة لطاقة بطارية الهواتف.

وحلل التقرير أسوأ تطبيقات استنزاف البطارية، وهي Fitbit وVerizon، والتي كانت في أعلى القائمة برصيد 92 من 100، تليها “أوبر” وSkype.

وتبين أن Fitbit وVerizon يسمحان بتشغيل 14 من الميزات الـ 16 المتاحة في الخلفية، بما في ذلك الأربعة الأكثر تطلبا (الكاميرا والموقع والميكروفون واتصال Wi-Fi).

وفي المركز الخامس كان “فيسبوك” وAirbnb، ومنصة البث المباشر BIGO LIVE – كل ذلك مع درجة 82 من أصل 100. ومن بين المراكز العشرة الأولى أيضا، “إنستغرام” و”سناب شات” و”واتس آب” و”أمازون”، بالإضافة إلى تطبيقات المواعدة “تيندر” وBumble وGrindr.

وأضافت pCloud في منشور بالمدونة: “مع اعتراف 93% من مستخدمي الهواتف الذكية باستخدام التطبيقات يوميا، بدأت بطاريات هواتفنا تعاني، ما يجعلنا بلا هاتف بحلول نهاية اليوم. أردنا معرفة التطبيقات الأكثر تطلبا على هواتفنا، لذلك أجرينا دراسة لإكتشاف التطبيقات التي تعتبر قاتلة الهواتف السرية”.

وقامت pCloud بتحليل ثلاثة عوامل منها العمليات التي يستخدمها كل تطبيق، مثل الموقع أو الكاميرا، والبطارية التي تستخدمها هذه التطبيقات، وما إذا كان الوضع المظلم متاحا.

وهناك فكرة أخرى يلجأ إليها مستخدمي الهواتف الذكية وهي تحويل خلفية واجهة التطبيق الخاصة بهم من الأبيض إلى الأسود لتسهيل الأمر على العين، وتوفير ما يصل إلى 30% من طاقة البطارية على الهاتف.

وكانت ستة من بين أفضل 20 أداة لإستنزاف البطارية عبارة عن منصات وسائط اجتماعية – “فيسبوك” و”إنستغرام” و”سناب شات” و”يوتيوب” و”واتس آب” وLinkedIn.

وتبين أن موقع “تويتر”، أحد عمالقة وسائل التواصل الاجتماعي، غائب بشكل ملحوظ عن المراكز العشرين الأولى، حيث احتل المرتبة 25.

ونظرت pCloud أيضا في التطبيقات التي تستهلك أكبر قدر من الذاكرة، بناء على متوسط ​​الهاتف الذي يحتوي على ما يصل إلى 64 غيغابايت من التخزين المدمج، ونظام التشغيل الذي يستهلك ما يصل إلى 10 غيغابايت تقريبا.

وقالت pCloud إن الأشخاص الذين يستخدمون تطبيقات الفيديو على هواتفهم، يجب أن يختاروا Zoom وSkype، وليس Microsoft Teams، إذا كانوا يريدون توفير طاقة البطارية.

وأوضحت: “بشكل عام، تشير الدراسة بوضوح إلى أن تطبيقات الوسائط الاجتماعية ما تزال واحدة من أكبر قتلة الهاتف عندما يتعلق الأمر بإستنزاف البطارية”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *