تحت رعاية محافظ الإسماعيلية جهاز التطوير والتجميل يطلق مبادرة نضف و أزرع شجرة
جهاز التطوير والتجميل

 

كتبت : نورهان جمال
تحت رعاية اللواء أركان حرب شريف  فهمي بشارة محافظ الإسماعيلية أطلق جهاز التجميل و التطوير بالمحافظة مبارة ” نضف و أزرع شجرة ” بنطاق مركز ومدينة الإسماعيلية و أحيائها، و تهدف المبادرة للقضاء على بؤر القمامة و تحويلها لمرافق جمالية تليق بالإسماعيلية و سابق عهدها .

و صرحت مهندسة تغريد أبوالسعود مدير جهاز التجميل و التطوير بالمحافظة أنه طبقا لتعليمات محافظ الإسماعيلية برفع كفاءة المشاتل الخاصة بالمحافظة و الأستفادة من كافة الموارد المتاحة للنهوض بمستوي النظافة و الأرتقاء بالمستوى الجمالي و الحضارى تم أطلاق مبادرة لتجميل و تطوير كافة الأحياء بالمحافظة بالتنسيق التام مع مركز ومدينة الإسماعيلية و روؤساء الأحياء لرصد المخالفات و تجمعات القمامة بالمناطق التي تؤرق المواطنين وذلك لرفع كفائتها و زراعة الأشجار المعمرة و إزالة التجمعات بشكل نهائي .

 

في مستهل الحملة أنطلقت بحي أول حيث تم تجميل ميدان الملك فهد بطريق البلاجات و ميدان عربي و الذان يعتبران من أهم ميادين الإسماعيلية ، بخلاف تقليم و تهذيب الأشجار بطريق البلاجات بالكامل و الكورنيش الجديد .

كما تم رفع كفاءة ميدان مدرسة السادات بحي ثان ورفع المخلفات بمنطقة النصر الأبتدائية و تحويلها لمكان حضارى خالي من القمامة وجاري التنسيق مع الحي لرفع عدة مناطق أخرى لتجمعات القمامة .

و بالتنسيق مع حي ثالث تم رفع أطنان من القمامة من عدة مناطق تشهد تجمعات مستمرة بجوار الوحدات السكنية مما يشوه المظهر الجمالي للمنطقه ، وقام جهاز التطوير و التجميل برفع كفائتهم و تطويرهم وزراعة الأشجار المعمرة و تقليم الأخرى و تحويلهم من مكان لبؤر القمامة لمتنفس حضارى لأهالي المنطقة وذلك بمنطقة مدرسة الزهراء الأبتدائية ، و أمام المرور ، و مدرسة الـ 500 وحدة بالطريق الدائري ، على جانب أخر تم رفع كفاءة الطريق الدائري بالكامل ،و خلف مساكن عابدون بشارع القماش ، فضلا عن تقليم و تهذيب الأشجار وزراعة الأخرى ،وجارى العمل أمام مدرسة الفاروق عمر بمنطقة الخامسة التمليك .

و الجدير بالذكر أن الحملة تغوب كافة الأحياء منذ 30 يوم حتي الأن للقضاء على كافة بؤر القمامة .

 

و أشاد المواطنين بالمبادرة التي أطلقتها المحافظة للتخلص من بؤر القمامة التي تؤرقهم منذ سنوات و الأهتمام بالرقعه الخضراء و عودة الإسماعيلية لسابق عهدها .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *