التوسع الإستيطاني الإسرائيلي يعكس تهديدًا على فلسطين ويأتي البيان الأوروبي بالرد
مستوطنات اسرائيلية في القدس

أفاد بيان صدر عن الرئاسة الفلسطينية, اليوم الخميس, عن مطالبة كل من فرنسا، وألمانيا، وإيطاليا، وإسبانيا، وبريطانيا، بتوقف إسرائيل عن امتداد المستوطنات الإسرائيلية على الضفة الغربية.

ونص البيان الأوروبي على مطالبة حكومة إسرائيل بالتراجع عن قرارها بالمضي قدمًا في بناء 540 وحدة استيطانية في منطقة هار حوما في الضفة الغربية المحتلة، والتوقف عن سياستها المتمثلة في التوسع الإستيطاني عبر الأراضي الفلسطينية المحتلة”.

وأضافت الرئاسة الفلسطينية إن “البيان الأوروبي، الذي أكد أن المستوطنات غير قانونية بموجب القانون الدولي، تهدد آفاق الحل السلمي للصراع الإسرائيلي الفلسطيني، إلى جانب عمليات الإخلاء المستمرة في القدس الشرقية، من ضمنهم حي الشيخ جراح”.

وأشارت أن “البيان ينسجم مع قرارات الشرعية الدولية خاصة قرار مجلس الأمن رقم 2334″.

وطالبت الرئاسة الفلسطينية الإتحاد الأوروبي بـ”استمرار العمل والضغط على حكومة الإحتلال الصهيونية لوقف سياساتها الإستيطانية، وعمليات التهجير للسكان الفلسطينيين كما يحدث في منطقة الشيخ جراح بمدينة القدس المحتلة، حفاظا على الأمن والاستقرار، وتنفيذ قرارات الشرعية الدولية”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *