“إيلون ماسك” يخسر 15.2 مليار دولار في يوم واحد بعد ارتفاع أسعار بيتكوين وإيثريوم
إيلون ماسك

ذكرت وكالة “بلومبرج” بأن إيلون ماسك أغنى شخص في العالم خسر في يوم واحد أسهم تسلا بنسبة 8.6% أمس الاثنين، ما أدى إلى محو 15.2 مليار دولار من صافي ثروته.

وبعدما اطلعت “العربية نت” على ما أدلت به “بلومبرج” فقد أكدت أن سبب تراجع شركة تسلا جزئياً، هو تعليقات ماسك خلال عطلة نهاية الأسبوع بأن أسعار بيتكوين ومنافستها الأصغر إيثريوم “تبدو مرتفعة”.

وتراجع ماسك ليحتل المرتبة الثانية في مؤشر بلومبرج للمليارديرات لأغنى 500 شخص في العالم بثروة صافية قدرها 183.4 مليار دولار، حيث استعاد مؤسس شركة أمازون جيف بيزوس المركز الأول حتى مع انخفاض ثروته بمقدار 3.7 مليار دولار إلى 186.3 مليار دولار أمس.

ونشر إيلون ماسك تغريدة عبر حسابه في تويتر, بأن “تسلا” أضافت 1.5 مليار دولار من بيتكوين إلى ميزانيتها العمومية بعد أسبوعين من إعلانها.

وغرد ماسك في وقت سابق يوم الاثنين بأن الطراز Y Standard Range SUV من تسلا سيظل “خارج القائمة”.

وقام المليارديران بتبادل الأماكن هذا العام، حيث تقلبت قيمة تسلا، وتفوق ماسك على بيزوس لفترة وجيزة بعد أن جمعت شركته الصاروخية سبيس إكس 850 مليون دولار في وقت سابق من هذا الشهر، مما قيم الشركة بـ 74 مليار دولار، بزيادة 60% عن أغسطس.

والجدير بالذكر أن بيزوس احتل المركز الأول في الترتيب لثلاث سنوات متتالية قبل يناير، عندما تفوق ماسك على عملاق التجارة الإلكترونية بفضل ارتفاع بنسبة 794% في أسهم تسلا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *